اهلا وسهلا بالزائر الكريم / الزائرة الكريمة
ندعوكم للإنضمام معنا الى اسرة منتديات آهالي المجر الكبير الثقافية
ساهم معنا في هذا المشروع الثقافي الاجتماعي التراثي الفريد من نوعه



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 البعث ( الهوية/ المخطط /الجريمة/ المصالحة ) / محمد شحم ابو غدير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد شحم ابو غدير

avatar

عدد المساهمات : 108
تاريخ التسجيل : 08/10/2011

مُساهمةموضوع: البعث ( الهوية/ المخطط /الجريمة/ المصالحة ) / محمد شحم ابو غدير   الأربعاء ديسمبر 07, 2011 11:28 pm

البعث .........................الهوية/ المخطط /الجريمة/ المصالحة
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


يخجل مداد القلم، ويقف حائرا أمام ماذا يكتب؟ وماذا يسطر؟وهو يتناول تأريخ مجموعة مرتزقة، فتكت بواقع الأمة الإسلامية جمعاء، وجعلت ارض العراق مسرحا لجرائمها البشعة التي لم يشهد تأريخ البشرية بمثلها إطلاقا !!،فمن هو حزب البعث الذي تنادي الأصوات المسعورة بمد يد المصالحة إليه؟؟ وكيف تتجرأ هذه الأصوات النشاز بمبدأ المساواة بين الضحية والجلاد؟ وماذا نقول للتأريخ الحاضر بيننا بقوة؟؟ وكيف نمر على أجساد الضحايا وهم راقدون في مقابر جماعية انتشرت في أرجاء العراق كافة؟؟
بعض هذه التساؤلات تجيب عنها بعض أسطرنا المتواضعة هذه، فهي للحقيقة ،وللتأريخ وللأجيال القادمة .
الهوية والمخطط المشؤوم .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
قبل اثنين وستين سنة خلت ،تم تأسيس حزب العفالقة الماسوني من قبل رموز الكفر العالمي المتمثل بالثالوث المشؤوم( أمريكا/ بريطانيا/إسرائيل ) أما مؤسس حزب البعث في الظاهر ـ فهو ميشيل عفلق وهو مسيحي حاقد، من أب يوناني وأم فرنسية ، جاء بالتعاون مع الاستعمار إلى سوريا واتخذها قاعدة لحزبه الكافر. وأما حقيقة البعث وهويته ، فلم تكن مجهولةـ ولو عند مرتزقته على الأقل فمنذ أن انبثقت أولى نواة لهذا الحزب في إحدى مقاهي ساحة المعرض في بيروت على يد ميشيل عفلق الصليبي الصهيوني أصلا ونسبا. وكان عفلق ورفاقه الأوائل يدركون لأية مهمة يؤسسون هذا الحزب التدميري الذي تم إنشاؤه بأمر من الثالوث المشؤوم بريطانيا /أمريكا / إسرائيل فمنذ تلك الساعة كان عفلق الماسوني ورفاقه الأوائل يعلمون علما يقينا أن الهدف هو :-
أولا/ ضرب الشعوب العربية واستنزاف قواها.
ثانيا/ ضرب كيان الأمة الإسلامية والمشروع الإسلامي المتجذر في عروق أبنائها.
ثالثا/ إيجاد أزمات خانقة في المنطقة يكون المستفيد الأول الثالوث المشؤوم الأمريكي البريطاني الاسرائيلي0
رابعا/ إيجاد حليف استراتجي يتمتع بموقع هام يكون مؤيدا لسياسات الاستكبار العالمي ومطبقا لأجندته وهو ماحققه البعث المشؤوم قولا وفعلا وتجربة0
خامسا/ خلق توازن فكري إيديولوجي مناهض وصريح لمبادئ الإسلام المحمدي وفق
شعارات براقة صاغتها غرف ودهاليز الثالوث المشؤوم لخداع الشعوب العربية والإسلامية ،وهذا مالمسمناه اليوم من واقع اليم لدى الشعوب العربية المخدوعة بأيديولوجية البعث الكافر.
إذا أن الاستعمار المشؤوم البريطاني الأمريكي الإسرائيلي أدرك بعد تجارب أن الشعوب العربية والإسلامية التي اطلعت بعد حين على عمق الخيانة التي ارتكبها ملوكها ورؤساؤها ، بل وتواطئهم ومشاركتهم الفعلية في قيام دويلة إسرائيل على الأرض الإسلامية.لما أدرك أن هذه الشعوب العربية والإسلامية لن تسكت على هذه المؤامرة الخيانية ا لرهيبة، ولن تترك العيش يصفو لإسرائيل وأسيادها ، عمد إلى تأسيس(( حزب البعث)) ليستطيع من خلاله القضاء على وحدة الشعب العربي تمهيدا للقضاء على وحدة الأمة الإسلامية، منعا من ظهور أية حركة في هذه الأمة تضايق إسرائيل وتهدد مصالح الاستعمار، وتعرقل مخططاتهم في البلاد الإسلامية.وعلى هذا الأساس تأسس حزب البعث الذي انتحل صفة العربية تغطية على طبيعته المعادية للعروبة، وانتحل الاشتراكية لضرب الإسلام من جانب، وإغراء الذين اكتووا بسعير الرأسمالية البغيضة، والإمبريالية الناجمة عنها من جانب أخر،ولم ينس الاستعمار أن يزود هذا الحزب بشعارات براقة كالوحدة والحرية للتغطية على ما يسعى إليه من تنفيذ وحدة الأمة الإسلامية ومن تقييد الحريات تحت شعار الحرية، وهكذا كان حزب (( البعث العربي الاشتراكي)) الحربة الرئيسية للاستعمار، التي وجدت دويلة إسرائيل في ظلها الأمن والأمان والطمأنينة والاستقرار، ولقد اتخذ البعث من العراق البيئة الصالحة للنمو والعمل والانطلاق منه لتنفيذ المؤامرة الكبرى لعدة اعتبارات :-
أولا/ لما يتمتع به الشعب العراقي من سوابق نضالية ضد الاستعمار والمستعمرين، مثل مواقفه التاريخية في ثورة العشرين ودعم قضية العرب الأولى فلسطين فكان لابد من احتواء الروح النضالية في الشعب العراقي للاستفادة منها في الأغراض الاستعمارية، ومن جانب تحجيمها وكبحها تحسبا من وقوفها ضد المؤامرة الاستعمارية الكبرى.
ثانيا/ٍ لما يعيش فيه طائفة كبيرة من هذا الشعب الكريم من نقص في الوعي السياسي والفكري بفعل محاولات الاستعمار البريطاني في حقبة الماضية من القرن الماضي، الذي بالغ في إبقاء الشعب العراقي في غيبوبة سياسية مطبقة،
ثالثا/ لوجود بعض العناصر البشرية الشرسة المعقدة نفسيا والدخيلة على أبناء هذا الشعب النبيل، مثل المجرم احمد حسن البكر والطاغية المقبور صدام حسين ومن أمثال حثالات التاريخ كعزة إبراهيم وطه الجز راوي وعلي حسن المجيد وصاحب اليد الخفية الماسوني طارق عزيز ومن على شاكلتهم والذين وجد فيهم الثالوث المشؤوم الأداة الطيعة والمناسبة جدا لتنفيذ هذه المؤامرة المحبوكة بدقة. مع بيان حقيقة علمية راسخة أن الماسوني (عزيز) كانت له اليد الطولى في تنفيذ أجندة الماسونية العالمية في العراق عبر الرسائل والأوامر التي ينقلها إلى طاغية العراق منذ وطأت أقدام البعثتين إلى استيراتيجية التغيير .
رابعا/ للموقع الديني الذي يتمتع به العراق حيث بتواجد فيه اعرق الجامعات الإسلامية في العالم كالنجف الاشرف، وكربلاء المقدسة، والكاظمية المشرفة، وحيث تتواجد فيه مراقد طائفة من أئمة أهل البيت عليهم السلام الذين يتمتعون لدى كافة المسلمين باحترام بالغ إلى غير ذلك من الاعتبارات التي كانت تؤهل العراق لان تقود الحركة الإسلامية في العالم الإسلامي كما حدث في ثورة العشرين وغيرها، فكان لابد من السيطرة على هذه الجامعات بل والقضاء عليها منعا من عرقلتها للمؤامرة.
خامسا/ لما يتمتع به العراق من موقع استراتجي جغرافي حيث يحتل موقعا وسطا بين مجموعة البلاد الإسلامية العربية والبلاد الإسلامية غير العربية مما يؤهل العراق لان يلعب دورين احدهما سلبي والآخر ايجابي ومن جانب أخر يمكن أن يكون العراق((جسرا)) يسهل من خلاله تمرير المؤامرات الاستعمارية وتصديرها إلى البلاد الإسلامية غير العربية كالباكستان والأفغان وتركيا وإيران وغيرها.
إلى جانب موقع العراق الاستراتيجي من الخليج ودوله . والى جانب ثروة البترول الهائلة والثروات الطبيعية التي تكتظ بها العراق وتشكل الذخيرة المادية الضرورية لهذا الحزب. فكانت خطة مدبرة محكمة شاركت فيها الماسونية العالمية لتنفذ أبشع جرائم في تاريخ البشرية جمعاء0
ومن هنا نكتفي بهذا الإيجاز لوضوح الصورة الحقيقة لحزب البعث الماسوني وأهدافه الإجرامية التي صاغتها اكف الثالوث المشؤوم لينخر كيان الأمة العربية والإسلامية، ويحقق الهدف المنشود من تأسيسه وترويجه باتجاه حاقد على الإسلام والمسلمين وهو ما أثبته التجارب العملية والوقائع التي مرت على أبناء الأمة العربية كافة والعراق خاصة .
ويتلوه
القسم الثاني إن شاء الله تعالى


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
البعث ( الهوية/ المخطط /الجريمة/ المصالحة ) / محمد شحم ابو غدير
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: القسم العام :: المنتدى العـــام-
انتقل الى: